الرئيسية / تحقيقات / الجاهلية: بلدية حيوية تضع المشاريع التنموية نصب أعينها

الجاهلية: بلدية حيوية تضع المشاريع التنموية نصب أعينها

بلدة الإثنتي عشرة بركة، وخمسة آلاف نسمة، والزراعة من أهم منتوجاتها 
موقع بلديات لبنان ـ
مصعب قشمر:
في قضاء الشوف من محافظة جبل لبنان تقع بلدة الجاهلية التي تبعد ثمانية وثلاثين كلم عن بيروت.
تبلغ مساحة الجاهلية 350 هكتارا ويبلغ عدد سكانها 5000 نسمة.
في سبعينات القرن الماضي صدر مرسوم يقضي بانشاء بلدية في الجاهلية، لكن وجودها كان شكليا، لم يكن لها دور فعلي في النهوض بالبلدة الى ان جاءت الانتخابات البلدية في العام 1998، لتبدأ بعدها البلدية مشوارها في التنمية ومساعدة الاهالي بالقدر المستطاع.
عدد اعضاء المجلس البلدي 12 عضواً، رئيس البلدية حاليا امين كمال ابو دياب.
ترتفع البلدة نحو 400 متر عن سطح البحر، وهي بلدة شبه زراعية، تشتهر بزراعة الفاصوليا العريضة، الجنارك، اللوزيات، الحمضيات، الزيتون وغيرها من المزروعات التي تنعم بها البلدة.
يمر في بلدة الجاهلية فرع من نهر الدامور ويروي 92 هكتاراً من الأراضي الزراعية.
تكثر في البلدة المتنزهات التي يزداد روادهها خصوصاً في شهري تموز وآب من كل سنة، حيث يقدر عدد الرواد ما بين 1500 و2000 زائر اسبوعياً. يمر في البلدة نهر صخري طبيعي من دون رمول، فضلاً عن ذلك فإن بلدة الجاهلية فيها العديد من البرك المائية التي يصل عمق بعضها الى 12 مترا.
يحد القرية من الشرق بلدة بعقلين، ومن الشمال ديردوريت وبنحلي، ومن الغرب عين الحور، ومن الجنوب داريا، غريفة، مزرعة الشوف.
وكغيرها من البلدات اللبنانية تتنوع الأحزاب السياسية في بلدة الجاهلية، فهناك حزب التوحيد العربي، الأكثر حضوراً، إضافةً إلى الحزب التقدمي الاشتراكي، الديمقراطي اللبناني، القومي والشيوعي.
الإنجازات
تحتل المشاريع الانمائية مكانة مهمة في سياسة البلدية، فهي قد أنجزت  العديد من المشاريع، منها ما يتعلق بتعبيد الطرقات وبناء جدران دعم في البلدة، إضافة إلى شق طرقات ومسعاها في تمديد شبكة للهاتف الثابت.
من إنجازات البلدية أيضاً تزيين مدخل البلدة من الجهة الشمالية، من نافورة مياه، جدران مكركدس، أحواض ومناظر وحديقة صغيرة. كما ساهمت البلدية  في بناء بيت االبلدة، وهو مبنى ضخم أسس من قبل الرابطة الاجتماعية. تبلغ مساحة المبنى 800 متر ومؤلف من طابقين، وفيه موقف للسيارات وملعب كرة قدم، فيما لم تتأخر البلدية في العمل على تكرير مياه أحد الينابيع وجرّها إلى البلدة، إضافة الى تأمين مازوت لمدرسة البلدة الرسمية والتي تضم 350 تلميذاً.
مشاريع مستقبلية
وبموازاة المشاريع المنجزة، فإن جهود البلدية لا تتوقف عن إبقاء سياسة الانماء أمام أعينها رغم موازنتها المحدودة، فهي في حركة دؤوبة من أجل إنجاز الكثير من المشاريع التي تعود بالفائدة على أبناء البلدة، وهي لا تتأخر في سد أي ثغرة قد تواجه البلدة.
ولهذه الغاية تعد البلدية لسلّة من المشاريع التي تعمل على إنجازها، منها إنشاء جسر لوصل شطري البلدة بطول 32 متراً، ويعتبر الجسر مهماً وحيوياً لأبناء الجاهلية، لأنه يوصل البلدة بالساحل إلى بلدة عين الحور، إذ يستطيع أبناء البلدة عندها الوصول إلى مدينة صيدا بسرعة.
ومن المشاريع التي تعمل البلدية على إنجازها تأمين شبكة صرف صحي عبر مجلس الانماء والإعمار، إضافة إلى تأمين شبكة مياه ري. وحالياً تعمل البلدية على توزيع المياه على الناس عبر اللجان الاهلية. وإضافة إلى شبكة الري فإن البلدية بصدد بناء خمس خزانات مياه سعة الخزان ما بين 150 إلى 200 متر مكعب.
وتُعد البلدية لمشروع تجميلي على المدخل الشرقي للبلدة، هو عبارة عن قناطير كبيرة ومنحوتات.
مشاكل البلدية
تعترض البلدية مشاكل مالية، ما يؤثر على إنجاز المشاريع المطلوبة، اذ تشتكي البلدية من عدم استلام الأموال المرصودة لها من الصندوق البلدي المستقل في وقتها المحدد.
تبلغ موازنة البلدية 671 مليون ليرة سنوياً، فيما تبلغ قيمة المصاريف التي تنفقها البلدية ما بين 200و300 مليون ليرة لبنانية. 45% من موازنة البلدية يذهب فوراً إلى شركة سوكلين التي تقوم بأعمال النظافة.
ومن المشاكل التي تعترض البلدية تأخر مؤسسة كهرباء لبنان في إصلاح أعطال شبكة الكهرباء، ما يضطر عمال البلدية إلى المخاطرة والقيام بأعمال الصيانة المطلوبة لإعادة الكهرباء إلى منازل البلدة.

عن raya

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *