إنارة المدخل الرئيسي لدير الأحمر والجوار ضمن مشروع تشاركي

0

أنارت “الجمعية اللبنانية للدراسات والتدريب”، بالتعاون مع “ملتقى السيدات للقيادة” واتحاد بلديات منطقة دير الأحمر وبلديتي دير الأحمر وبتدعي، المدخل الرئيسي لاتحاد بلديات دير الأحمر والجوار، في احتفال أقيم في مدرسة راهبات العائلة المقدسة المارونية، في حضور النائب انطوان حبشي، راعي أبرشية بعلبك ودير الأحمر المارونية المطران حنا رحمة، رئيس اتحاد بلديات دير الأحمر جان الفخري، رئيس بلدية دير الأحمر لطيف القزح، مدير JEZ في لبنان توماس مولار، رئيس “الجمعية اللبنانية للدراسات والتدريب” الدكتور رامي اللقيس وفاعليات.

الفخري

وألقى الفخري كلمة أكد فيها “أهمية المشروع التشاركي المميز لما يحمله من رونق خاص ونكهة فريدة وميزات عديدة، رغم تواضع كلفته مقارنة بالمشاريع الكبيرة، فهو ينير مدخل البلدة على مسافة 3 كيلومترات ويشكل مساحة تلاق وحركة تواصل من خلال النور لكل الناس من كل المناطق والفئات والأديان من دون تفريق، ويحقق الأمان والسلامة والحماية للمقيمين والزائرين والنازحين، ويبدد الظلمة ويوسع طرقات التلاقي ويقفل زواريب الأنانية والانكفائية والشخصانية، ومن الطبيعي ان يكون خلفه ملتقى سيدات رائدات مبادرات ورائعات، عملن بالتعاون مع جميعة الدراسات في حقول التنمية”.

مولار

من جهته، رأى مولار أن “أهمية المشروع تكمن في أنه تقوده نساء رائعات متفانيات عملن بجد للاستجابة لاحتياجات مجتمعاتهن، وحددن 3 أولويات إحداها الحاجة لإضاءة مدخل دير الاحمر”. وقال: “يتم تقديم هذه الأنشطة من قبل الجمعية اللبنانية للدراسات والتدريب مع JEZ وبتمويل من الحكومة الألمانية، ويتم تنفيذ هذه المشاريع من خلال برنامج lead الذي يهدف إلى تعزيز دور المرأة في الحكم المحلي والمجتمعات المحلية لتمكينها من صنع القرار في الشرق الأوسط”.

اللقيس

واعتبر اللقيس أن “إنجاز المشروع مع ملتقى السيدات في بعلبك الهرمل هو أحد النماذج التشاركية، وتجلى فيه الدور الرائد للمرأة، وهذا يشكل أولوية مهمة جدا، فمن غير المسموح أن يبقى دور المرأة معطلا، والقيادة بحاجة إلى قدرة، وقد أثبتت المرأة أن باستطاعتها النهوض بالمجتمع وبالبنى التحتية من خلال دورها الريادي والإنمائي”.

وأكد أن “هذا المشروع الريادي في دير الأحمر يستفيد منه كل أبناء المنطقة، وهو يشكل نموذجا للعمل بين مجتمع الشباب والسيدات والمنظمات الدولية”.

هاشم

وألقت هالا فيكاني هاشم كلمة ملتقى السيدات، فأكدت “أهمية التعاون من أجل النهوض المجتمعي”.

وختاما تم تقديم درع تذكارية من خشب الأرز لممثلة JEZ في لبنان لما تابت.