الرئيسية / اخبار يومية / بلدية الخيام كرمت الفائزين في المباراة العالمية في الحساب الذهني

بلدية الخيام كرمت الفائزين في المباراة العالمية في الحساب الذهني

 

كرمت بلدية الخيام وجمعية “سيدات الخيام للتنمية” الاطفال من سنتر “سمارت الخيام” الذين فازوا في المباراة العالمية في الحساب الذهني، التي أقيمت في مدينة جوهانسبرغ في جنوب افريقيا، وبالأخص الطفلتين فاطمة عطوي التي حازت على بطولة الSuper champion وغريتا عاصي التي حازت على المرتبة الاولى، باحتفال أقيم في قاعة احمد عطوي في الخيام، بحضور رئيس البلدية الدكتور علي عبدالله واعضاء المجلس البلدي، رئيس النادي الثقافي احمد عطوي، رئيسة جمعية سيدات الخيام للتنمية صباح ابو عباس، أستاذ ومدرب الحساب الذهني في سنتر الخيام وحاصبيا ناجي قيس، وفعاليات وحشد من الأهالي.

بعد النشيد الوطني وكلمة ترحيب من عريفة الحفل ليلى الرحيل، تحدثت ابو عباس فقالت: “اليوم نقف جميعا لتكريم اطفالنا الموهوبين الذين ارتقوا وحلقوا عاليا نحو سماء العالمية، ابتدأوا من تلك القاعة بعزيمة وحرص من اهاليهم، مع مدرب محترف ومخلص وبيئة حاضنة وبامكانيات متواضعة والكثير من الجهد والاصرار. هذا هو الذي نطمح اليه، الاستثمار بالبشر، صناعة العقول والادمغة لا تختصرها علامات عالية في مادة معينة، بل ينبغي علينا ان نهتم بالعلم والمتعلمين، فكل القوانين وضعت لتنظيم حياة الناس، وبالتالي اسعادهم، وهذا لن يأتي الينا الا عبر مناهج تعليم حديثة تتيح للاطفال ابراز مواهبهم، والعمل عليها للوصول الى نهاياتها السعيدة. انهم نواة المستقبل بهم نصنع وطنا. هم شبابنا الآتي، بهم تقاد الاوطان والخيام زاخرة بالمتعلمين والواصلين وفي اماكن متقدمة، ان كان على الصعيد المحلي او العالمي”.

اضافت: “لهذا المطلوب جهد مشترك من الجميع تجاه المجتمع وخصوصا الاطفال والشباب المربك في حالة الفوضى التي نعيش، فهم بحاجة الى برامج خاصة وهادفة تستقطبهم وتحميهم من الانحراف، وهذا يتطلب جهدا مضاعفا من البلدية والمؤسسات المختصة والجمعيات والنوادي، ونشدد على التعليم واحتواء المواهب والمتفوقين وتبنيهم عبر صندوق خاص”.

وتابعت: “نحن بصدد انشاء حساب خاص، سموه حسابا او قجة للمتعلمين والمتفوقين من ابناء بلدتنا غير الميسورين لمساعدتهم وتهيئتهم للمشاركة في بناء المستقبل، وعلى غرار المؤسسات الواهبة بامكان التلميذ ان يحصل على قرض تعليمي بدون فوائد يرجعه في وقت لاحق، لكي يتعلم به تلميذ آخر. وهكذا نفسح المجال لطالبي العلم ان يكملوا مسيرتهم التعليمية”.

وختمت: “هذا برسم المقتدرين والخيرين، ونحن بدأنا به منذ سنوات بتمويل خاص من مركز طويل الخيري الاجتماعي والسيد اسعد ضاوي، واليوم الدعوة الى الجميع للمساعدة لتكبير هذا المشروع لمصلحة كل ابناء الخيام، ولولا هذا الجهد لما وصلت فاطمة عطوي الى العالمية”.

قيس
بدوره القى قيس كلمة قال فيها: “الخيام بلدة تؤمن بالعلم وتدعم مسيرة المتعلمين. وها نحن اليوم نجتمع لتكريم الطفلة فاطمة عطوي العبقرية الاصغر سنا من لبنان، والتي باصرارها وجهدها ومثابرتها على التدريب وحبها للبرنامج انطلقت بعزم وارادة وبفترة وجيزة لا تتعدى السنة”.

وأضاف: “كانت البداية في قصر الاونيسكو في المباراة الوطنية في ايار 2018 حيث كانت فاطمة من بين الفائزين الاول، ومن ثم بدأت بالتحضير للمباراة العالمية، فخضعت لامتحانات التصنيف الاول والثاني، وتم قبولها للمباراة العالمية بعد ان كان معدلها A ومن ثم شاركت في بطولة عنجر التي جمعت كل اللبنانيين المؤهلين للسفر، فأحرزت فاطمة مركزٍ Super Champion وتم قبولها للمشاركة في المباراة العالمية للحساب الذهني التي كانت مقررة في جوهانسبرغ جنوب افريقيا”.

وتابع: “عندها كبر الحلم وكبرت الامال وتابعت فاطمة بشغف والتزام، الى ان حان موعد السفر، فانطلقت “الخيام سمارت سنتر” ممثلة جمعية سيدات الخيام ونادي شكرالله الثقافي بالتلميذتين المميزتين وكانت التجربة الاولى لهما المشاركة في مباراة عالمية بين خمسة وعشرين دولة من الهند واليابان وروسيا واستراليا والصين والعراق وباكستان وغيرهم الكثير”.

وتابع: “رفعت الطالبتان علم لبنان عاليا الى ان كانت النتيجة المشرفة لقب super Champion بطل ابطال العالم للطفلة عطوي بالمستوى kyu 12 والمركز الاول للتلميذة عاصي في المستوى ذاته عن فئتهم العمرية، فضج الاعلام اللبناني بهما لان نتيجتهما لافتة من حيث المراكز والفئة العمرية”.

رئيس البلدية
والقى رئيس البلدية كلمة اثنى فيها على دور جمعية سيدات الخيام وبرنامجها التعليمي التي استقدمت الحساب الذهني الى المنطقة، والمدرب قيس، وفتحت الباب للتلاميذ المبدعين والمتفوقين بإحراز البطولات العالمية. كما هنأ عطوي بإحرازها بطولة العالم.

وفي نهاية الحفل، قدم رئيس البلدية درعا تقديرية لعطوي وجائزة مالية كما قدم درعا تقديرية للمدرب القيس.

عن raya

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *